مقالات كوْكْرَنْ النظامیة وعزل مؤسسها الأستاذ الدنماركي بيتر كوتشي والذي يمثل فضيحة أظهرت الوجه ....





مقالات كوْكْرَنْ النظامیة (Cochrane systematic reviews)

وعزل مؤسسها الأستاذ الدنماركي بيتر كوتشي (Peter C Gøtzsche)

والذي يمثل فضيحة أظهرت الوجه الآخر الربحي والتجاري واللاإنساني لحيتان شركات صناعة الدواء

والتي تبتعد عن أو تعادي النزاهة العلمية



للطب المُستند على الأدلة (Evidence-based medicine) ما یُقیِّد حدوده ومنافعه. فمقالات كوْكْرَنْ النظامیة (1)

(Cochrane systematic reviews), وهي أحدى وسائل البحث المنهجي (النظامي) في المصادر العلمیة, قد لا تفي بالغرض بصورة كاملة في تحدید الدراسات العلمیة التي تُوفر لنا الأدلة العلمیة لبعض المواضیع بسبب خطوات الإختیار التي تتبعها هذه الوسیلة. وهذا بحد ذاته قد یخلق حالة من التحیُّز في تحلیل النتائج لأنَّه بالرغم من أنَّ أغلب الدراسات السریریة تتبع إجراآت عمیائیة وإخفائیة مناسبة ولكن القلیل منها یذكر هذه الإجراآت تفصیلیا (2) .

كما أنَّ بعضاً منها غیر منشور وهو موجود في أماكن لیس في متناول الجمیع. ومن جهة أخرى, وفي كثیر من الأحیان ثمة أخطاء أو عیوب خطیرة في تقاریر الكثیر من الدراسات الطبیة. وبالرغم من أنَّ الدراسات التي تُموَّل من منظمات غير ربحیة تمیل وتحاول جاهدة إلى أنْ تَعُد تقاریرها بمهنیَّة أكثر(3) .

اضافة الى ذلك فقد مرت منظمة مقالات كوْكْرَنْ النظامیة بأزمة تنظيمية وأخلاقية هزَّت كيانها بالصميم ففي عام 2017 تم انتخاب الدكتور الأستاذ الأكاديمي بيتر غوتشي(4) (Peter C Gøtzsche) الدنماركي لعضوية مجلس الإدارة (5) . وقد تمَّ ابعاده (6) من المجلس والمنظمة بعد تصويت من 6 إلى 5 أعضاء من 13 عضوا في الاجتماع السنوي في أدنبرة في اسكتلندا في سبتمبر 2018. وعلى أثرها أعلن مجلس الإدارة في 26 سبتمبر عن ابعاد الدكتور غوتشي بسبب النمط المستمر والمتسق من السلوكيات التي أُعتبرت تخريبية وغير ملائمة والتي رصدتها المنظمة على مدار عدة سنوات والتي قوضت, حسب اعتقادها, هذه الثقافة وكانت ضارة بعملها كجمعية خيرية وسمعتها وأعضائها (7) وقد كُلِّف مجلس الإدارة أيضا بمراجعة قانونية لأنشطته في سياق علاقته بكوكرين حيث وجد ممارسات اعتبرها مخالفات. قام جيرد أنتيس الألماني كأحد اعضاء منظمة كوكرين بتفسير الموقف على أنه "أزمة حوكمة" ودعا إلى "التوجيه الصارم للأهداف والمبادئ الأساسية لكوكرين وعلى وجه دقيق وصارم وتشخيص حتى أدنى حد من الإنحياز وأقصى قدر من الثقة وحماية متسقة ضد التأثيرات المندفعة وراء الفائدة على حساب االدليل العلمي (8).

عبَّر غوتشي الذي ينتقد الصناعة الدوائية الضخمة وتأثيرها على الطب عن قلقه من تنامي الثقافة الاستبدادية من الأعلى إلى الأسفل والنموذج التجاري المتزايد في كوكرين والذي يهدد الأهداف العلمية والأخلاقية والاجتماعية للمنظمة (9).

وقد اعتبر كوكرين بأنَّها لم تعد ترقى إلى قيمها الأساسية المتمثلة في التعاون والانفتاح والشفافية والمساءلة والديمقراطية وإبقاء صناعة الأدوية في متناول اليد (10).

حارب غوتشه لدعم قيم كوكرين الأصلية للشفافية والعلم الصارم والمناقشات العلمية المجانية والتعاون. ولكن بدلاً من الحفاظ على النزاهة العلمية أصبحت قيادة كوكرين منشغلة بإدارة المؤسسة الخيرية مثل الأعمال التجارية والترويج لعلامتها التجارية ومنتجاتها والمطالبة بمراقبة الآراء المخالفة.

وبعد ابعاد الأستاذ كوتشي استقال أربعة من أعضاء المجلس واضطر اثنان إلى المغادرة لاستعادة التوازن بين الأعضاء المعينين والمنتخبين الذين جعلوا المنظمة في حالة اضطراب(11).

ويعتقد الأستاذ غوتشي, وهو الآن مدير "المعهد للحرية العلمية" (12) ( Institute for Scientific Freedom)

, أن الصناعات الدوائية واتباعها للسلوك الاحتيالي سواء في مجال البحث أو التسويق وتجاهلها الأخلاقي البغيض لحياة الإنسان هو القاعدة وأنَّ السبب الرئيسي وراء تناولنا للكم الهائل من الأدوية هو أن شركات الأدوية لا تبيع الأدوية بل تبيع الأكاذيب حول الأدوية. وقد تصاعد السلوك الإجرامي من قبل شركات الأدوية بسبب عدم كفاية العقوبات. هذا هو ما يجعل الأدوية مختلفة جدا عن أي شيء آخر في الحياة. يدعو الدكتور غوتشي الى أنَّ الصناعات الدوائية في حاجة إلى إصلاحات جذرية وأنَّ نظام الصناعة الدوائية في عصرنا الحالي يعاني من فشلاَ استثنائياً ناجماً عن انتشار الجريمة على نطاق واسع والفساد والرشوة والتنظيم العاجز أو القاصر للأدوية. وقد عزى اسباب الأخطاء في وصف الدواء والمبالغة في وصفه الى إدارة الغذاء والدواء وشركات صناعة الدواء والأطباء والصيادلة والمرضى أنفسهم.

ومن الجدیر ذكره أنَّ الأدویة الأكثر ربحا هي تلك التي تبقى محمیة بموجب براءآت إختراع والتي تعتبر جدیرة بالإختیار على الرغم من ارتفاع أسعارها بسبب مزايا واضحة أكثر من العقاقیر الأرخص ثمنا ولكنها لم تعد محمیة ببراآت إختراع.

ومن الجدير ذكره أنَّ الأستاذ غوتشي قد أسَّس بتاريخ مارتس 2019 معهد جديد تحت اسم "المعهد للحرية العلمية"

( Institute for Scientific Freedom) يعمل هذا المعهد على الحفاظ على الصدق والنزاهة في العلوم والمساعدة في تطوير رعاية صحية أفضل حيث يستفيد المزيد من الناس وسوف يتضرر عدد أقل وسوف يعيش المزيد لفترة أطول بصحة جيدة. علما بأنَّ مجال العمل الأساسي للمعهد هو الرعاية الصحية. والمعهد له ثلاث رؤى:

1. يجب أن تسعى جميع العلوم إلى التحرر من تضارب المصالح المالية.

2. يجب نشر جميع العلوم في أسرع وقت ممكن وجعلها متاحة مجانا.

3. يجب أن تكون جميع البيانات العلمية , بما في ذلك بروتوكولات الدراسة ، متاحة مجانا ، مما يسمح للآخرين بإجراء تحليلاتهم الخاصة.

والأستاذ كوتشي هو مؤلف كتاب (13) "الأدوية القاتلة والجريمة المنظمة: كيف أفسدت شركات الأدوية الكبرى الرعاية الصحية"

(Deadly Medicines and Organised Crime: How Big Pharma Has Corrupted Healthcare)



1. https://www.cochranelibrary.com/

2. Victor M. Montori, et al. Systematic Evaluation of the Quality of Randomized Controlled Trials in Diabetes. Diabetes Care 2006 Aug; 29(8): 1833-1838.

3. Godlee F. Clinical trial data for all drugs in current use. BMJ2012;345: e7304.

4. Peter Gøtzsche (September 17, 2018). "A letter from Peter C Gøtzsche (this is an open letter initially published by Nordic Cochrane)". Nexusnewsfeed. Retrieved November 11, 2018.

5. Martin Enserink (September 16, 2018). "Evidence-based medicine group in turmoil after expulsion of cofounder". Science. doi:10.1126/science.aav4490. Retrieved November 5, 2018.

6. Cochrane's Governing Board (September 26, 2018). "Statement from Cochrane's Governing Board – Wednesday 26th September 2018". Cochrane Nordic. Retrieved November 5, 2018.

7. Gerd Antes (September 25, 2018). "Cochrane in the media: Explanation of contradictions and conflicts". Cochrane Deutschland. Retrieved November 11,2018.

8. Peter C. Gøtzsche (November 8, 2018). "Peter C Gøtzsche: Cochrane—no longer a Collaboration". The British Medical Journal. Retrieved November 21, 2018.

9. pcg@scientificfreedom.dk

10. https://www.cochranelibrary.com/

11. Victor M. Montori, et al. Systematic Evaluation of the Quality of Randomized Controlled Trials in Diabetes. Diabetes Care 2006 Aug; 29(8): 1833-1838.

12. Cochrane's Governing Board (September 26, 2018). "Statement from Cochrane's Governing Board – Wednesday 26th September 2018". Cochrane Nordic. Retrieved November 5, 2018.

13. https://books.google.iq/books?id=7KKqDwAAQBAJ&lpg=PP1&pg=PP1#v=onepage&q&f=false

28 Ansichten0 Kommentare